وزارة الدفاع بحكومة الانقاذ الوطني تحيي الذكرى الخامسة لثورة السابع عشر من فبراير

وزارة الدفاع بحكومة الانقاذ الوطني تحيي الذكرى الخامسة لثورة السابع عشر من فبراير.
الأربعاء 08 جمادى الأول 1437هـ، الموافق 17 فبراير 2016م.
..
أحيت وزارة الدفاع بحكومة الانقاذ الوطني الذكرى الخامسة لثورة السابع عشر من فبراير المجيدة.
وتضمنت الاحتفالية التي أُقيمت بمقر الوزارة اليوم الاربعاء عروضا عسكرية مختلفة شاركت فيها القوات البرية والجوية والبحرية والقوات الخاصة، وفرق الاتحاد الرياضي العسكري.
وحضر الاحتفال رئيس حكومة الانقاذ الوطني السيد " خليفة الغويل " وعدد من الوزراء، ورئيس الأركان العامة للجيش الليبي اللواء " عبد السلام جاد الله العبيدي "، ورؤساء أركان القوات الجوية والبحرية والبرية، وعدد من الضباط وضباط صف بالجيش الليبي.
وفي كلمته بالاحتفالية أكد رئيس حكومة الإنقاذ الوطني السيد " خليفة الغويل " أن بناء مؤسسة الجيش وإعادة هيكلته بإدماج كتائب الثوار الأشاوس، ضمن المؤسسة العسكرية.
وقال السيد " خليفة الغويل " الثوار الأشاوس هم من تحملوا المسؤولية في لحظة تاريخية وأزالوا الظلم والبغي الذي كان جاثماً على صدور الليبيين لسنوات طوال عجاف، لا ننسى دورهم ليكونوا جميعاً داخل المؤسسة العسكرية وضمن هيكلة مؤسسات الدولة المدنية.
وأضاف أن المؤسسة العسكرية في ليبيا كغيرها من مؤسسات الدولة عانت التهميش والإقصاء لعقود طويلة، وهي تحتاج منا الى مزيد من العمل والمثابرة حتى نتمكن من بناء مؤسسة عسكرية حديثة ومتطورة مجهزة بأحدث التقنيات العسكرية، يوضع لها الخطط والبرامج التدريبية التي تسهم في إعادة تأهيلها وبناؤها على أسس صحيحة.
وصاحب العرض العسكري استعراض لسلاح الجو الليبي فوق سماء المدينة تأكيدا على استعدادها وجاهزيتها للدفاع عن ليبيا وسلامة أمنها ووحدة أرضها.

  مشاهدة الصفحة بصيغة PDF طباعة الصفحة

تنقل بين المقالات
المقالة السابقة رئيس حكومة الإنقاذ يكلف رئيس الأركان العامة للجيش الليبي بإصدار أوامره بالتحرك وتحرير مدينة سرت. اجتماع بين ادارة مكتب حقوق الانسان والقانون الدولي الانساني و مدربين القانون الدولي الانساني بالجيش المقالة السابقة